السعودية تفرج عن القيادي في حماس محمد الخضري

Share on facebook
Share on google
Share on twitter
Share on linkedin

الرياض – الكرمل

أفرجت السلطات السعودية اليوم عن ممثل حركة حماس السابق لديها الدكتور محمد الخضري.

وقال عزت الرشق عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) في تصريح له، ظهر اليوم الأربعاء أن القيادي الخضري على متن الطائرة متجهًا إلى عمّان.

وأضاف: تحدثت مع الأخ أبو هاني، ومعنوياته عالية، وكل أمله ودعائه أن يتم الإفراج عن باقي إخوانه المعتقلين.

محمد صالح الخضري طبيب وقيادي في حركة المقاومة الإسلامية حماس، وعمل ممثلًا للحركة بالسعودية بين عامي 1992 و2009.

وعمل محمد صالح الخضري في جمع التبرعات للفلسطينيين، بعلم السلطات السعودية، خلال فترة تمثيله لحركة حماس هناك منذ 1992.

بعد صلاة فجر يوم الرابع من أبريل/ نيسان 2019، في مدينة جدّة، اعتقل جهاز رئاسة أمن الدولة السعودي، القيادي الخضري، وأبلغه أن الجهاز يريده في قضية صغيرة لفترة زمنية قصيرة، وسيتم إعادته إلى منزله، لكن القيادي الثمانيني المُصاب بمرض السرطان بقي معتقلا حتى أُفرج عنه اليوم.

كما اعتقل الجهاز ذاته، في وقت لاحق من ذلك اليوم، نجل الخضري الأكبر “هاني”، المهندس المحاضر في جامعة أم القرى بمكة.

وكانت مصادر فلسطينية رجّحت عدة مرات أن يتم الإفراج عن الخضري سابقاً في ظل توارد الأخبار عن وضعه الصحي السيء، قبل أن يتم الإفراج الفعلي اليوم.

وأشار إلى أن عددًا من قادة “حماس” سيتوجهون إلى الأردن لاستقبال الخضري وإتمام إجراءات (لم يذكرها) مع السلطات الأردنية، دون تفاصيل أخرى.

وفي آب/ أغسطس 2021، قضت المحكمة الجزائية السعودية، بالحبس 15 عاما على الخضري، بتهمة “دعم المقاومة” الفلسطينية، ضمن أحكام طالت 69 أردنيا وفلسطينيا، تراوحت ما بين البراءة والحبس 22 عاما.

وفي كانون الأول/ ديسمبر 2021، خفضت محكمة الاستئناف في السعودية حكم حبس الخضري إلى 3 أعوام.

ومنذ بدء الحديث عن قضية هؤلاء المعتقلين، لم تصدر الرياض أي تعقيب رسمي بشأنها، وعادة ما تقول إن المحاكم المختصة تتعامل مع الموقوفين لديها، وإنهم “يتمتعون بكل حقوقهم التي كفلها لهم النظام”، وسط انتقادات متواصلة للملف الحقوقي في السعودية.

 لم يكون الخضري ونجله الوحيدين اللذين تم اعتقالهما بدون توجيه تهمة، إذ قال المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان، في بيان أصدره يوم 6 سبتمبر/ أيلول 2019، إن السعودية تخفي قسريا 60 فلسطينيا.

error: Content is protected !!